الرئيسية » غير مصنف » 22 مليون دينار قيمة ديون مستشفى الأردنية على التأمين الصحي والدولة

22 مليون دينار قيمة ديون مستشفى الأردنية على التأمين الصحي والدولة

دينار بحسب مديره العام الدكتور مجلي محيلان. 
 وقال محيلان لوكالة الانباء الاردنية امس الاحد ان الدين يتقاسمه صندوق التأمين الصحي بواقع 12 مليون دينار، و10 ملايين على حساب النفقات العامة للدولة معربا عن امله بتسديد هذه المبالغ لكي يتمكن المستشفى من تقدم الخدمات العلاجية للمواطنين. 
  واضاف ان المستشفى استقبل 7 الاف لاجئ سوري في العام الماضي متوقعا ان يرتفع هذا الرقم في العام الحالي لان المستشفى يقوم بدور انساني ومجتمعي.  
واشار الدكتور محيلان الى الاتفاقية الموقعة بين المستشفى وهيئة الامم المتحدة وممثلها في الاردن مؤسسة (عون) لمعالجة اللاجئين في المستشفى من مختلف الدول الشقيقة. 
 وبين انه سيتم في الاسابيع المقبلة افتتاح مبنى جديد للتوليد وحديثي الولادة ، يتكون من ثلاثة طوابق بسعة (120) سريراً، ويأتي هذا المنجز منحة دولية من مشروع دعم النظم الصحية الثاني التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.
ولفت الى أن هناك مبادرة أخرى يجري العمل على انجازها حالياً لتنفيذ مشروع إقامة وحدة للصحة النفسية في المستشفى، بدعم من منظمة الصحة العالمية لبناء قدرات كوادر المستشفى التي ستعمل في هذه الوحدة.
واوضح ان المستشفى يقدم الخدمة العلاجية لنصف مليون اردني سنويا ، مشيرا الى انه نشر مئة بحث علمي في مجلات علمية دولية محكمة بالعام الماضي في مختلف تخصصات الطب.   
وفيما يتعلق بالتحديات التي تواجه المستشفى بين انه يواجه مشكلة في المكان وعدد الاسرة مما يتسبب باختناقات كبيرة حيث اصبحت مسألة التوسعة ضرورية لابقاء العلمية التعلمية تسير بشكل مميز. 
 واشار الى ان المستشفى لا يُقدم له اي نوع من انواع الدعم من الدولة الاردنية وهو من المؤسسات الوطنية المميزة التي تدعم نفسها بنفسها حيث ان ارادات المستشفى تاتي من معالجات المرضى فقط. 
 وبالنسبة للخطط المستقبلية بين الدكتور محيلان ان المستشفى يسعى الى الحصول على منحه للتوسعة  بسعة 400 سرير لضمان عملية تعلمية للكليات الصحية وضمان تقديم خدمة مميزة للمرضى.  
 كما يسعى المستشفى الى تنظيم عملية السير والاصطفاف داخل المستشفى ومحيطة لتخفيف الاختناقات حيث تمت احالة عطاء لشركة خاصة لخدمة الاصطفاف في مبنى الكراج الاستثماري لتنظيم هذه العملية اضافة الى التعاون مع الامانة والامن العام لايجاد مزيد من حلول لهذه المشكلة. 
   كما يسعى المستشفى الى فتح اجنحة تضم غرف مميزة من الحيث الخدمة الفندقية داخل المستشفى لتكون عامل جذب لفئات من المرضى بحث تتنوع مصادر دخل المستشفى.

عن obayda handam

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*