الرئيسية » غير مصنف » تشكيل لجنة شعبية في برما لمتابعة احتياجات القضاء

تشكيل لجنة شعبية في برما لمتابعة احتياجات القضاء

 ممثلة لكافة عشائر القضاء ومفتوحة لمن يرغب الانضمام اليها تكون مهمتها نقل و متابعة احتياجات القضاء ومطالبه مع المسؤولين والجهات الحكومية وأصحاب القرار في مختلف مواقعهم .
وقد اختار ابناء القضاء الدكتور مصطفى البرماوي رئيسا للجنة والسيد هاني محمد زريقات نائبا للرئيس و والزميل جميل غدايره البرماوي ناطقا اعلاميا و محمد فريحات امينا للسر و المحامي عايد البرماوي مستشارا قانونيا و ولاستاذ علي الصمادي عضوا محمد عباس البرماوي مقررا .
وأشار الدكتور مصطفى البرماوي الى ان تشكيل هذه اللجنة يأتي تنفيذا للرؤية الملكية التي تضمنتها الاوراق النقاشية لجلالة الملك عبد الله الثاني والتي اكدت على ان المواطنه لا تكتمل إلا بممارسة واجب المساءلة والتي طالب جلالته من خلالها ابناء المجتمعات المحلية الانخراط والمشاركة في بحث القضايا والقرارات المهمة ذات الاولوية في مجتمعنا وسبل إيجاد حلول لها عبر تشكيل لجان شعبية لمساءلة اصحاب القرار ومتابعتهم وتوضيح متطلباتهم المحلية.
واضاف البرماوي ان قضاء برما والذي تبلغ مساحته اكثر من 96 الف دونم ويبلغ عدد سكانه اكثر من 15 الف نسمة ، الا انه يعاني من سوء الخدمات وخصوصا في قطاع الخدمات العامة كالصحة والأشغال والتربية والبنية التحتية والتي تعاني من تقادم شديد .
وأشار الناطق الاعلامي باسم اللجنة جميل غدايره البرماوي ان تشكيل اللجنة يمثل مشاركة حقيقية في عملية التخطيط والتنظيم من قبل ابناء المجتمع المحلي فيما يخص مجتمعاتهم وتمثل هذه المبادرة ترجمة عملية للرؤية الملكية حول اهمية المشاركة الشعبية ، حيث يؤكد جلالة الملك على أهمية تعزيز مشاركة المجتمعات المحلية في الحياة العامة وتكريس ثقافة الحوار والقيم الديمقراطية والعمل التطوعي ورفع مستوى النقاش في المجتمع . واوضح البرماوي ان القضاء مغيب عن معظم القرارات الحكومية ولا يوجد هناك ادنى اهتمام بهذه المنطقة والتي تعد من اجمل مناطق المملكة سياحيا وزراعيا الا انها في ذات الوقت من اشد مناطق المملكة فقرا في الخدمات العامة المقدمة لأبناء القضاء ولزائريه.
واكد البرماوي ان اهداف اللجنة هي خدمة ابناء القضاء وايصال صوتهم الى الجهات المعنية بهدف تحسين نوعية الحياة ورفع سوية الاداء في الخدمة العامة المقدمة للمواطنين وليس لها اي اهداف اخرى وهي ستكون معين لاصحاب القرار في عملية اتخاذ القرار فيما يتعلق بالتنمية المستدامة وستقدم مطالبها بكل حضارية من خلال ايجاد جسور من التواصل ما بين ابناء المجتمع المحلي واصطحاب القرار على المستوى المحلى والوطني .
وقال المحامي عايد البرماوي ان منطقة برما تم ترفيعها الى قضاء منذ اكثر من عشرين عاما الا انها ما تزال بدون وجود اي مكتب خدمات وقد مل الاهالي من حالة التسويف والمماطلة التي يبديها المسؤولون ومطالباً بتوضيح الاسباب التي ادت الى عدم تنفيذ اصحاب القرار لوعودهم المعلن عنها سابقا .
واكد محمد عباس البرماوي على ان أبناء شباب قضاء برما جادون ليكونوا فاعلين ومتفاعلين في هذا المطالب، وهم يقيمون ويعيشون على جزء تاريخي وتراثي من بناء المملكة وهي شكل رئيسي من تكوينهم الإنساني والمعرفي والحضاري
من جهته اجمل محمد الفريحات امين سر اللجنة مطالب ابناء القضاء بما يلي :
1.العمل على ترفيع القضاء الى لواء ورفد بالكوادر اللازمة وقد كان هناك الكثير من المراجعات والمخاطبات بهذا الخصوص غير انه لم يتحقق منها شيء حتى اللحظه .
2. تخصيص ارض من اجل اقامة صالة عامة عليها وملاعب لأبنائنا.

3.العمل على رفع سوية البنية التحتية من شوارع وأرصفة واطاريف ومداخل وذلك نظرا للوضع المأساوي وغير المقبول للشوارع الرئيسة والفرعية .
4.العمل على المباشرة الفورية في بناء المركز الصحي الشامل وهو امر ملكي امُر بتنفيذه منذ اكثر من ستة اعوام .
5. العمل على بناء مدارس للذكور والإناث حيث يوجد في القضاء 23 مدرسة منها 12 مستأجرة وبعض هذه المدارس بحاجة الى ترميم وبعضها الاخر لا يتناسب مع البيئة التعليمية المناسبة التي توفر جوا تعليميا مناسبا لطلابنا .
6. تحسين الوضع البيئي في القضاء من خلال اقامة شبكة صرف صحي للحد من تلوث البيئة ومياه الينابيع والمياه الجوفية وسد الملك طلال .
7.تحديث شبكة المياه والتي مضى على تركيبها اكثر من 35 عاما والتي اصبحت تشكل خطورة على حياة الانسان من خلال نفاذ المياه العادة الى الانابيب المهترئة.
8.فتح مكاتب لكافة الدوائر الخدمية وخصوصا مكتب للاحوال المدنية والجوازات ، وللزراعة والصحة والتربية وغيرها .
9.انشاء مدرسة للثقافة العسكرية وقد وعدنا بها سابقا .
10. مشاركة ابناء القضاء بكافة اللجان التي تشكل على مستوى المحافظة حيث انهم مغيبين عن تلك اللجان .
11. انصاف ابناء القضاء في التعيينات الحكومية والوظائف العامة حيث يعاني ابناء برما من تهميش كبير في هذا الامر .
12.زيادة نسبة الدعم المقدم لبلدية برما وذلك للخصوصية التي تتمتع بها ولتمكينها من القيام بمهامها على اكمل وجه .
13. المساهمة في الحد من مشكلة البطالة المستشرية بين ابناء القضاء من حملة الشهادات العلمية وأصحاب المهن من خلال اقامة مشاريع استثمارية التي توفر فرص عمل.
14.انصاف ابناء القضاء فيما يتعلق بالالتحاق بجامعة مؤتة/ الجناح العسكري حيث ان قضاء برما من اقل مناطق المملكة بعدد الملتحقين بهذه الجامعة ليس قصورا في نتائج ابنائهم في الثانوية العامة وإنما لان حصتهم تذهب دائما الى مناطق اخرى .
15. نطالب كذلك بتخصيص اراضي للفقراء من الاراضي الأميرية لمن لا يملكون اراضي باسمهم، حيث ان منطقتنا تعد من جيوب الفقر وهناك الكثير ممن لا يملكون اراض الامر الذي يشكل معانة لهم ولعائلاتهم 
16. توجيه مشاريع استثمارية تتناسب وخصوصية المنطقة كمصانع للغزل ومعصرة للزيتون ومعامل الالبان وغيرها . 
17. تزويد مركز صحي الجزازه بكرسي اسنان وختبر طبي .
واشار هاني زريقات الى ان قضاء برما يشكل نحو خمس مساحة محافظة جرش بواقع 96 الف دونم ويبلغ عدد سكانه “15” الف نسمة ويضم بالاضافة الى برما البلد قرى دبين والمجدل والجزازة وهمتا وعليمون والفوارة والهونة والمنصورة ويضم بين جنباته اجمل مواقع الاردن السياحية وهي متنزه دبين القومي والذي يعتبر امتدادا لاشجار الصنوبر الحلبي في جنوب الكرة الارضية وهي كنزا وطنيا حافلا بالتنوع الحيوي الذي يشكل رئة ومتنفسا للمواطنين والزوار من العالم العربي والإقليم اضافة الى سد الملك طلال والكثير من الساحات الخضراء والإطلالات الشاهقة والرائعة والتي تعتبر معالم سياحية واقتصادية تساهم في رفد الاقتصاد الوطني اذا ما تم استثمارها خير استثمار وتشتهر المنطقة بكثرة الينابيع العذبة .

عن obayda handam

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*