الرئيسية » غير مصنف » جبهة العمل الاسلامي: لماذا التقاعس والسكوت عن تحصيل حقوق المواطن؟

جبهة العمل الاسلامي: لماذا التقاعس والسكوت عن تحصيل حقوق المواطن؟

jabhet_el3amal

تساءل حزب جبهة العمل الاسلامي عن سبب تأخر الحكومات الاردنية طيلة السنوات السابقة وكذلك حكومة الدكتور عبد الله النسور عن مطالبة مسؤولين في الدولة الاردنية منهم رؤساء حكومات ووزراء ونواب واقتصاديون عن دفع الديون المستحقة عليهم للخزينة الاردنية.

وأضاف الحزب في معرض تعليقه على ارتفاع المديونية وقرار رفع الاسعار المرتقب ” على هل يعقل ان تصمت الحكومات كل هذه السنوات لولا ان المتنفذين فيها كانوا شركاء في هذا الجرم بحق الوطن .كان الاجدر بالحكومات ان تبادر الى حل مشكلاتها الاقتصادية عبر هذه القنوات وان لا تلجأ دائما الى جيب المواطن الاردني”.

وتساءل مسؤول الملف الوطني في حزب جبهة العمل الاسلامي محمد الزيود في بيان صدر الثلاثاء ” اليست هذه الديون كفيلة بسد جزء من مشكلة (اثقال الميزانية ) التي يلقي فيها رئيس الوزراء اللوم على ( الربيع العربي) الذي تحمل الكثير , ولم يتحدث بالجرأة التي كان يمارس دور المعارض للسياسات الحكومية السابقة قبل ان يصبح رئيسا للورزاء.

وقال الحزب ” اذا كنا في دولة القانون والمؤسسات كما يحلو لبعض المسؤولين ان يصف بلدنا – فلماذا كل هذا التقاعس والسكوت عن تحصيل حقوق الوطن”.

وتابع في بيانه ” ان مشكلة كهذه كفيلة بأن ترفد الميزانية بدلا من اللجوء الى رفع اسعار الكهرباء الذي سيكون له انعكاسات سلبية كبيرة وسيهدم كثير من الاسر في البلاد وتتتحول الى طوابير امام دوائر المعونة الوطنية ولجان الزكاة والجمعيات الخيرية “.

وختم البيان ” مطلوب من صناع القرار ان لا يكتفوا بنشر اسماء المتقاعسين عن واجب المواطنة والمتخلفين عن دفع الديون لخزينة دولتهم , مطلوب تطبيق القانون بدون محاباة وبدون تمييز وبكل شفافية , مطلوب استرداد حق الخزينة من هؤلاء ونذكر حكومة الدكتور النسور بالمثل الشعبي ( المال السايب يعلم الناس السرقة ) فماذا انتم فاعلون يا رئيس الحكومة” .

 

عن obayda handam

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*