كشفت “غوغل” أنها خفضت إلى النصف خلال العام الماضي عدد الفيروسات المعلوماتية التي تجتاح الأجهزة العاملة بنظام تشغيل “أندرويد” التابع لها.

فقد انخفض عدد التطبيقات التي قد تشكل خطراً بنسبة 50% تقريباً بين الربع الأول من العام 2014 وذاك الأخير منه، بحسب ما كشف أدريان لودفيغ أحد مهندسي “أندرويد” على مدونة المجموعة.

وهو ذكر أن أكثر من مليار جهاز عامل بنظام “أندرويد” قيد الاستخدام حالياً في العالم، وهي تتمتع بحماية بفضل متجر “غوغل بلاي” الإلكتروني “الذي يجري 200 مليون مسح أمني للأجهزة في اليوم الواحد”.

وأفادت “غوغل” أن نسبة التطبيقات الخطيرة المحملة عبر متجرها لم تتخط 0.15%.

ويُستخدم نظام “أندرويد” في حوالي 80% من الهواتف الذكية المسوقة في العالم، وهو لطالما اعتُبر جد ضعيف في وجه الفيروسات، بصفته منصة مفتوحة. كما أن أجهزة كثيرة تعتمد نسخاً قديمة من هذا النظام.

لكنه تم تحديث “أندرويد” عدة مرات في العام 2014 مع إضافة برامج تشفير وأدوات رصد فيروسات أفضل، بحسب “غوغل” التي أكدت في تقريرها أنه “ما من أدلة على استغلال نظام أندرويد” من قبل قراصنة المعلوماتية.

وأخيراً، أكدت “غوغل” أنها تعتزم مضاعفة جهودها لحماية تطبيقاتها وأجهزتها “لاسيما في بعض المناطق المحددة العالية المخاطر”.