الرئيسية » غير مصنف » الكستناء والبطاطا الحلوة والبشار ..أغذية لشتاء بارد!

الكستناء والبطاطا الحلوة والبشار ..أغذية لشتاء بارد!

في الماضي عرفت الكستناء بشجرة الخير أو فاكهة الشتاء وسميت أيضاً أبو فروة .القيمة الغذائية للكستناء عالية حيث أن كل 100غرام من الكستناء الكستناءتحتوي على201 سعر حراري وكذلك هي غنية بالألياف الغذائية والسكريات التي معظمها مكونة من النشاء بالإضافة إلى احتوائها على نسبة جيدة من الفيتامينات والمعادن أهمها فيتامين E-C وعلى عدد كبير من فيتامينات المجموعة B وخاصة B5-B2-B1 بالإضافة إلى احتوائها على الكالسيوم والبوتاسيوم .

فوائد الكستناء الغذائية

يمكن رصد فوائد واستعمالات الكستناء العديدة التي من أهمها :

تساعد على تخزين البوتاسيوم الضروري جداً للرياضيين نظراً لاحتواء الكستناء على الفيتامينات والمعادن فهي تعتبر منشطة ومقوية للعضلات والأعصاب والشرايين ومطهرة ومقوية للمعدة لذلك يمكن وصفها للأطفال وهزيلي الأجسام بالإضافة إلى أغذيتهم الأخرى .

وتعطى للنباتيين للتقليل من تأثير الأطعمة الخضراء في أجسامهم .

و توصف للمصابين بالتهاب الكلى لاحتوائها على البوتاسيوم الذي يساعدهم على طرد الفائض من الصوديوم الضار بالكليتين وذلك عن طريق البول .

اما بالنسبة لطريقة تناول الكستناء، فالغالبية تفضل تذوقها مشوية في ليالي الشتاء الباردة حيث يجتمع الساهرون حول المدفأة ويتلذذون بتقشيرها وتناول لبها إلى أن الطريقة الصحية الأفضل هي في تناولها نيئة بالدرجة الأولى ثم مشوية أما المسلوقة فتفقد الكثير من خواصها.

كذلك يمكن استعمالها لعمل العديد من الحلويات وتزين الأطباق كالمنسف والديك الرومي مع الأرز .

وفي كل الحالات سواء أكلنا الكستناء مشوية أم مسلوقة أو على شكل حلوى فمن الضروري مضغها جيداً كونها صعبة الهضم وقد تسبب الغازات .

للبطاطا الحلوة حكاية

أما بالنسبة للبطاطا الحلوة، فهي- أيضاً – من أطباق الشتاء الشهية ولها حكاية وهناك أنواع عديدة منها أشهرها ،النوع فاتح القشرة وذات اللون المائل إلى البياض من الداخل والنوع الآخر ذات القشرة الأغمق وبرتقالي اللون من الداخل وهذا النوع يعتبر أكثر حلاوة من النوع الأول.

القيمة الغذائية للبطاطا الحلوة عالية حيث أن كل 100 غرام تحتوي على 123 سعرا حراريا وهي تحتوي على نسبة جيدة من البروتين والألياف الغذائية بالإضافة إلى احتوائها على نسبة جيدة من الفيتامينات والمعادن أهمها فيتامين B6-C-A- حمض الفوليك بالإضافة إلى عناصر الكالسيوم – المغنيسيوم – البوتاسيوم والحديد.

فوائد واستعمالات البطاطا الحلوة عديدة منها: مضاد للتشنج والمغص

و تساعد في علاج غثيان المرأة الحامل.

و تساعد في علاج أوجاع الأعصاب والحازوقة التشنجية

و مغذية جداً وسهلة الهضم وهي تساهم في تسهيل عملية الإخراج كونها غنية بالألياف.

و تخفف من عوارض القرحة والتهاب القولون

و تحتوي على مضادات الأكسدة البيتاكاروتين وفيتامين C التي تلعب دوراً كبيراً في الوقاية من السرطان وأمراض القلب

و على كمية من البيتاكاروتين الذي يحمي البشرة من أشعة الشمس

و تساعد أولئك الذين يعانون من مشاكل في الدورة الدموية وتساهم في تطهير الجسم من رواسب المواد المعدنية الثقيلة مثل الرصاص –الزئبق والنحاس

و تخفف عوارض الروماتيزم وتساعد في عملية امتصاص الحديد في الجهاز الهضمي .

 

البشار « popcorn «

الفشار» حبوب الذرة المحمصة « « popcorn «هو منتج من الحبوب الكاملة غالباً ما يكون رفيق السهرات وخاصة أثناء مشاهدة الأفلام في التلفزيون أو في السينما ،إن الهنود الحمر هم أول من اكتشف الفشار وهو ذا قيمة غذائيةعالية فهو يحتوي على بروتين –كربوهيدرات – دهون – الياف – وأيضاً يحتوي على نسبة جيدة من الفيتامينات والعناصر المعدنية وخاصة فيتامين K-B1-A – كالسيوم – فسفور وحديد وكل 100 غرام من الفشار يحتوي على 342 سعراً حرارياً.

للفشار- البشار- فوائد عديدة لعل اهمها: ان تناول الفشار يجلب الإحساس بالسعادة والبهجة دون أي أثار جانبية كون الفشار يحفز خلايا المخ على انتاج مادة السيروتونين المسؤولة عن حفظ التوازن العضوي والنفسي للإنسان والتي تعد من أهم الموصلات العصبية اللازمه لتنبيه خلايا المخ وزيادة اليقظة دون حدوث أي ارتفاع في ضغط الدم أو زيادة دقات القلب .

و للفشار تأثير كبير على صحة الجهاز العصبي كونه يحتوي على فيتامينات ب التي تقاوم التهابات الأعصاب .

و يحتوي على نسبة جيدة من الألياف والملينات الجيدة على صحة الجهاز الهضمي والتي تقاوم الإمساك .

و يحتوي الفشار على نسبة جيدة من مضادات الأكسدة وخاصة مادة الفينول التي تلعب دوراً كبيراً على مكافحة الإصابه بالأورام السرطانية وأمراض القلب وزيادة تدفق الدم في شرايين الجسم .

ويعد تناول الفشار،كوجبات خفيفة يقلل من استهلاك الجسم للحوم الغنية بالدهون وبالتالي تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري . وهو ايضاً لا يحتوي على سعرات حرارية عالية وبالتالي يمكن تناوله اثناء اتباع الريجيم وحميات تخفيف الوزن .

و يعتبر الفشار من المأكولات التي تحسس بالشبع فهو من الأطعمة التي لها شكل غير منتظم لتملأ البطن وتخدع المخ لأنه لن يحس بالجوع بينما يحس المخ انه تناول وجبة كبيرة وكافية من الطعام .

و يحتوي الفشار على كمية من البروتين والأحماض الأمينية اللازمة لتجديد الخلايا الداخلية لجسم الإنسان وخاصة خلايا المخ .

و الفشار يساعد على زيادة اليقظة دون أي أثار سلبيه كباقي المنبهات بل وأنه يتفوق على القهوة في تنبيه المخ .

عن Wesam Teetee

أنا مهندس زراعي أعمل معلماً في وزارة التربية والتعليم منذ عام (2005)، أمتلك وأدير موقع نبع الأصالة الذي أنشأته عام (2010). وإليكم الملفات الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*